منتدى امينة العلي

امينة العلي الممثلة امينة العلي منتدى امينة العلي amina alali
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 انا فتاة سعودية نشأت وتربيت ودرست في مدارس المملكة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
danial
Saudi Arabia
Saudi Arabia
avatar

عدد المساهمات : 355
تاريخ التسجيل : 12/09/2011
العمر : 36
الموقع : السعودية المنطقة الشرقية

مُساهمةموضوع: انا فتاة سعودية نشأت وتربيت ودرست في مدارس المملكة   الخميس سبتمبر 01, 2016 6:31 am









فنانة تدعي المثالية وتفاخر بدفاعها عن المتحولين جنسياً
 كتب- فالح العنزي:
 رغم انها تعتبر من الوجوه الصاعدة في الدراما الخليجية وتحتاج 


إلى مشاركات مكثفة تعزز من وجودها بشكل أفضل الا أن الفنانة 


الشابة أمينة العلي فاجأت الوسط الفني باعتذارها عن جملة أعمال 


تلفزيونية منها عمل ضخم الإنتاج وبطولة نخبة من نجوم الساحة 


الخليجية والعرب وبسؤالها عن السبب وراء مثل هذا الاعتذار في 


حين انه يعتبر فرصة لمن هن في بداية مشوارهن الفني تجيب 


العلي: «الصحة اولى مليون مرة من الفن والشغل اللي ماراح 


يخلص، ربما يستغرب البعض لماذا ابتعدت خلال الفترة الأخيرة عن 


الظهور الإعلامي وعدم التواجد بشكل واضح والاجابة باختصار: 


اكتفيت بمشاركاتي خلال الموسم الفائت، بذلت مجهودا كبيرا وواجهت 
ضغوط من بعض العاملين في الوسط الفني لا سيما بعض الفنانات 


المحسوبات على «سين أو صاد» من منتج أو مخرج، كنت بحاجة 


ماسة للراحة والبحث عن أجواء ممتعة وسعيدة بعيدا عن ضوضاء 


الفن و«عوار الراس»، فاخترت مدينة أغادير التي تعتبر من أجمل 


بقاع الدنيا جمالا وسحرا وهدوءا. واستدركت:» على سبيل المثال 


الموسم الماضي تلقيت عروضا من مؤسسة «بن هايت» وانني 


سأكون في أعمالهم لموسم 2016 لكني اعتذرت حتى لا اعيش نفس


 التجربة المريرة التي واجهتها، سواء من بعض الممثلات اللواتي 


عملن معها أو حتى منه كمنتج ومخرج، فضلت الابتعاد وعدم 


التعرض لضغوط نفسية من أجل المشاركة واضيف إلى رصيدي 


تجارب قيمة لكن اخسر حياتي نفسيا، ودعنا نتحدث بصراحة اليوم


ربما يكون منتج أو اثنان مسيطران على الساحة فاذا تعاون معك كان 


بها أو لم يتعاون فعليك الجلوس في المنزل وهذه حقيقة، وللأسف 


سين من المنتجين يفرض اسماء معينة مقربة منه ويتحجج بالجهة 


العارضة للعمل وهذا ادعاء مزيف وكاذب وهو أمر مؤسف يسيء 


للفن والفنانين، فضلاً عن اني تم خطبتي قبل فترة وبالتالي ارغب ان


 اعطي خطيبي حقه من الاهتمام. الى جانب ذلك: «توجد في 


حوزتي مجموعة من النصوص التلفزيونية قرأت بعضها ولم تكتمل 


الصورة بعد لكن يمكن القول ان احد هذه الأعمال يحمل فكرة درامية 


غير مسبوقةً سيكون مفاجأة للدراما الخليجية واراهن عليه وعلى 


مشاركتي المرتقبة فيه، لن اكشف تفاصيل العمل لكن أجزم بأنه 


سيشكل نقلة نوعية في الدراما الخليجية من حيث طرح القضايا 


المجتمعية والوصول بجرأة الطرح إلى مناطق لم تبلغها أعمال 


أخرى. وأشارت أمينة إلى سعادتها لردود الفعل التي اعقبت 


مشاركتها في اكثر من حلقة من مسلسل «شد بلد» الذي عرض في 


رمضان الفائت وقالت: «توجد أعمال معينةً يكفي المشاركة فيها ولو 


بحلقة خصوصا التي تكون حلقاتها متصلة منفصلة ومسلسل «شد بلد


«كان من المسلسلات المؤثرة خصوصا في الجوانب الانسانية 


المختلفة وهو من الأسباب التي جعلت تفاعل المشاهدين يبلغ ذروته 


بمتابعة العمل. وأوضحت العلي التي تعد من الوجوه الصاعدة في 


الدراما الخليجيةً إلى انها حريصة على التنويع والتجديد في 


الشخصيات التي تجسدها والابتعاد عن التكرار، مشيرةً الى تشابه 


بعض الشخصيات في الخطوط العامة المتعلقةً بالسلب والايجاب 


يلزمها الاشتغال على الأداء ومنح الشخصية بعدا مختلفا وهذا بلا شك 


يمكن تحقيقه بالتعاون مع المؤلف والمخرج. وعن بعض الأصوات 


التي ربما تنتقد اطلالتها خصوصا ملابسها ردت العلي بحسم: 


«انا فتاة سعودية نشأت وتربيت ودرست في مدارس المملكة، درست 


مقررات ومناهج الفقه والدين والتوحيد وغيرها، في المغرب لا يوجد 


مجتمع مغربي أو تونسي أو خليجي وخلافه، صحيح انني غير 


محجبة لكن اتمنى ارتديه مستقبلا ورغم ذلك عندما اظهر في الرياض


 التزم بالعباية والشيلة واغطي وجهي احتراما لأهل البلد والعادات 


والتقاليد على عكس الكثير من الفنانات يظهرن شعورهن ويرتدين 


عباءات مفتوحة ويتفاخرن بذلك، فطبيعة ملابسي يحددها طبيعة الجو


 والمكان الذي اتواجد فيه، وللأسف يقوم بعض المنتقدين بفتح حساب 


جديد فقط لمجرد الهجوم، أما من ينتقدني من الفنانات فرسالة اوجهها 


لهن ان يخجلن من انفسهن وفضائحهن وما يقمن به من امور معيبة 


في حقهن وحق المجتمعات التي يمثلنها وآخرهن واحدة تدعي المثالية


 تشكك بسمعة الممثلات وانها لا تستطيع ان تحقق المال والثروة 


مثلهن في حين تظهر علانية وبصورة فجة تفاخر بأمور لا أخلاقية 


وتدافع عن شاذ جنسياً ومتحول يقيم في «تايلند» شوف إلى اين 


وصل بنا الأمر. وأخير: «الحياة مليئة بالصعوبات والضغوط التي 


نحتاج إلى تجاوزها، شخصيا اشعر أن «عظمي صار أقوى وجلدي 


أقسى واتحدي كل من ينزعج من وجودي، وان اتجاهي للفن ليس 


لهثا وراء الشهرة أو المال بل لأنه عشق الطفولة والأضواء». -


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aminaalali.forumh.net
 
انا فتاة سعودية نشأت وتربيت ودرست في مدارس المملكة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى امينة العلي :: امينة العلي في الصحافة والاعلام-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: